فيديو كونفرنس بين طلبة النجاح وليوفن البلجيكية

مايو 2003

نظّم برنامج زاجل مؤتمراً بين طلبة الجامعة وطلبة جامعة ليوفن في بلجيكا، وذلك عبر آلية الفيديو كونفرنس، حيث قدم طلبة جامعة النجاح الوطنية شرحاً مفصلاً للظروف الصعبة التي يمرون بها نتيجة الحصار الإسرائيلي، وسياسة الإهانة والإذلال التي يتعرضون لها على الطرقات، إضافة الى الوضع النفسي والاقتصادي الناجم عن سياسة الاجتياحات المتكررة وفرض نظام حظر التجول لأشهر متتالية.

وتضمن اللقاء تبادلاً لوجهات النظر حول الوضع السياسي والاجتماعي، وقد أبدى الطرف البلجيكي تعاطفه وتضامنه مع الشعب الفلسطيني في نضاله من أجل الحرية والاستقلال.


وجرى الاتفاق بين الطرفين على البدء بسلسلة فعاليات ونشاطات مشتركة للتبادل الشبابي بين الطرفين، وذلك من أجل إتاحة الفرصة لأكبر عدد من المشاركين لتبادل وجهات النظر والتعاون في سبيل نقل حقيقة ما يجري في الأراضي الفلسطينية إلى الخارج.

 وقد تم استحداث هذه الوسيلة من أجل التغلب على المعيقات التي يضعها الاحتلال أمام إرسال الطلاب الفلسطينيين إلى الخارج واستضافة الطلبة الغربيين في فلسطين، وهذا هو المبدأ الذي يقوم عليه برنامج التبادل الشبابي.

 كما أن عقد هذا اللقاء يأتي تمشياً مع فلسفة البرنامج في محاولة الاستفادة من التكنولوجيا للتخفيف من وطأة الحصار المفروض على المدن الفلسطينية وإتاحة الفرصة أمام طلبة الجامعة للتواصل مع العالم الخارجي وعرض وجهة نظرهم كفئة من فئات المجتمع الفلسطيني لها معاناتها الخاصة.