معرض التراث الكوري

نظم برنامج زاجل معرضاً للتراث الكوري في قاعة مكتبة الجامعة، حيث اشتمل المعرض على صور للتراث والفلكلور الكوري، بالاضافة الى صور خاصة بالعادات والتقاليد الاجتماعية الكورية في المناسبات المختلفة.

 وقد نظم المعرض متطوعان كوريان حضرا من سيؤول للتعبير عن تضامنهم وتعاطفهم مع الشعب الفلسطيني الذي يعيش ظروفاً صعبة نتيجة للحصار. وقد نال المعرض اهتمام طلبة الجامعة، وزار المعرض الذي سيستمر يومين عدداً كبيراً من الطلبة والعاملين.

 وقد اعربت المتطوعة الكورية جيون كيم عن سعادتها لتنظيم المعرض في جامعة النجاح الوطنية، وقالت ان هذا المعرض يأتي للتعبير عن التضامن والتعاطف مع الشعب الفلسطيني، وقالت لقد قمنا بتنظيم هذا المعرض المتواضع بجهودنا الشخصية  في محاولة منا لكسر الحصار المفروض على الفلسطينيين وعلى رغبتهم في الانفتاح على العالم، هذا الانفتاح الثقافي الذي يواجه عوائق الحصار الذي ندعو الله ان يزول قريباً، ليتمكن الشعب الفلسطيني من العيش بأمن وحرية وسلام.

   

كلمة من أصدقائكم في كوريا الجنوبية

انا كيم وهذا صديقي سنبو، جئنا إليكم من أقصى الشرق، من كوريا الجنوبية، نحمل رسالة حب وتضامن وتعاطف مع الشعب الفلسطيني من شعبنا في تلك البلاد البعيدة جداً، لقد عاشت بلادنا ويلات الحروب وناضلت من اجل العيش بسلام واستقرار، وسقط منا مئات الالوف، ونحن ندرك تماماً معنى الحرية وثمن الاستقلال الذين تناضلون من اجلهما.

جئنا اليكم لنشد على ايديكم، وكي نقول لكم ان شعوب العالم تنظر اليكم نظرة إكبار وإجلال، جئنا اليكم كي نقول لكم انه لا زال هناك امل بغدٍ مشرق ومستقبل افضل.

 إننا فخورون بقدرتكم على الصبر والتحمل، كما اننا سعيدون لرؤية هذا الشعب القوي الذي نتعلم منه كل يوم درسأً آخر في التصميم والعزيمة، تلك العزيمة التي لم تنهزم رغم كل ما مر به هذا الشعب الفلسطيني من ويلات خلال قرن من العذاب.

 لقد قمنا بتنظيم هذا المعرض المتواضع بجهودنا الشخصية في محاولة منا لكسر الحصار المفروض عليكم وعلى رغبتكم في الانفتاح على العالم، هذا الانفتاح الذي يواجه عوائق الحصار الذي ندعو الله ان يزول عنكم قريباً، لتتمكنوا من العيش بأمن وحرية وسلام، ولتأتوا لزيارتنا في كوريا حيث ستجدون اصدقاءً لكم آمنوا بعدالة قضيتكم.

اخوتكم

 كيم وسنبو/ كوريا الجنوبية


- الرئيسية -