معرض صورة العراق في رسوم الكرتون الأمريكية

 تحت رعاية الأستاذ الدكتور رامي حمد الله رئيس الجامعة افتتح في الخامس والعشرين من أيار 2003 معرضاً لرسم الكاريكاتير بعنوان " صورة العراق في رسوم الكاريكاتير الأمريكي"، وافتتح  المعرض الذي نظمه برنامج زاجل إضافة الى رئيس الجامعة كلا من الأستاذ سامي الكيلاني مدير دائرة العلاقات العامة ، والأستاذ هاني جبر مدير مكتبة الجامعة وعدد من الأكاديميين والاداريين العاملين في الجامعة وعدد كبير من الطلبة.

 واشتمل المعرض على لوحات لرسم الكاريكاتير لأكثر من  سبعة وعشرين رساماً من أشهر الرسامين في الولايات المتحدة الأمريكية الذين ينشرون أعمالهم في أشهر الصحف الأمريكية.

 وأشار علاء أبو ضهير منسق برنامج التبادل الشبابي (زاجل) أن اللوحات المعروضة ُتظهر مدى التحريض الإعلامي الأمريكي والتشويه الكبير الذي ألحقته آلة الإعلام الأمريكية بقضايانا العربية، وخاصة قضية العراق، فقد تواصلت الحرب الإعلامية جنباً إلى جنب مع الاعتداءات الأنجلو أمريكية على القطر العراقي الشقيق، وكان لهذه الحرب الأثر الكبير في توجيه الرأي العام الأمريكي وصياغته لأحكام مسبقة عن العراق وقيادته، وكان لفن الكاريكاتير دوراً هاماً وخطيراً في تشكيل هذه الصور المسبقة والمشوهة للحقائق.

 وذكر مدير العلاقات العامه، الأستاذ سامي الكيلاني، أن الهدف من إقامة مثل هذا المعرض هو تعريف القارىء العربي بمستوى التحريض الاعلامي الأمريكي لقضايانا العربية والتشويه الكبير الذي تفننت في إظهاره أدوات الاعلام الأمريكية لتهيئة الرأي العام الأمريكي للشعور بضرورة ضرب العراق من أجل الحفاظ على السلام الدولي.

 

- الرئيسية -